اتصل بنا
الاخبار
مواكبُ العزاء تُحيي ذكرى شهادة الإمام الباقر (عليه السلام) عند العتبتَيْن المقدّستَيْن

شهدت العتبتان المقدّستان الحسينيّة والعبّاسية منذ ساعات الصباح الأولى لهذا اليوم الخميس السابع من شهر ذي الحجّة، توافد العديد من مواكب العزاء الحسينيّة لتقديم تعازيهم للإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام)، بذكرى شهادة الإمام الباقر(عليه السلام).


وانطلقت تلك المواكبُ على وفق خطّةٍ تنظيميّة وتنسيقيّة، وضَعَها قسمُ الشعائر والمواكب الحسينيّة في العتبتَيْن المقدّستَيْن من مختلف محلّات المدينة القديمة، وقد حملت بعضُها نعشاً رمزيّاً يجسّد نعش الإمام المظلوم المسموم، قاصدةً ضريحَيْ الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(سلام الله عليهما)، لإحياء هذه الذكرى وتقديم العزاء لهما وللإمام الحجّة المنتظر(عجّل الله تعالى فرجه)، مستذكرين بمسيراتهم العزائيّة هذه حادثة استشهاد خامس أئمّة الهدى الإمام محمد بن علي الباقر(عليهم السلام).


هذا وصدحت حناجرُ المعزّين واعتلت أصواتُ الحزن والنحيب خلال هذه المسيرات العزائيّة، التي رسمت لوحةً من لوحات اللوعة والأسى على فَقْد الإمام.


يُذكر أنّ العتبة العبّاسية المقدّسة قد أعدّت برنامجاً عزائيّاً وخدميّاً لإحياء هذه المناسبة، شمل العديد من الفعّاليات والفقرات التي تسلّط الضوء على هذه الذكرى الأليمة، كإقامة المحاضرات ومجالس العزاء إضافةً إلى استقبال المعزّين ومواكبهم العزائيّة.


والإمام محمد الباقر(عليه السلام) هو خامسُ الأئمّة الأطهار الذين نصّ عليهم رسولُ الله(صلّى الله عليه وآله)، ليخلفوه في قيادة الأمّة الإسلاميّة ويسيروا بها إلى شاطئ الأمن والسلام، وتنعم بالخيرات والبركات في ظلال قيادة المعصومين الذين أذهَبَ اللهُ عنهم الرجسَ وطهّرهم تطهيراً.


وتشيرُ الرواياتُ إلى أنّ الإمام الباقر(عليه السلام) استُشهِد بسمٍّ دسّه له الخليفةُ الأمويّ هشام بن عبدالملك(لعَنَه الله)، في سرجِ فرسٍ أُركِبَ عليه الإمام(عليه السلام) -وقيل أسقاه إيّاه-، وكان ذلك عندما أرجَعَه من دمشق إلى المدينة بعدما أشخَصَه منها إلى الشام، فسرى السمُّ من السرج إلى لحمه فأثّر في رجله، ثمّ أمرضه ثلاثة أيّام فقضى نحبه (عليه السلام) مظلوماً شهيداً مسموماً، ودُفِن في البقيع من المدينة المنوّرة حيث دُفِن أبوه السجّاد وعمُّ أبيه الحسن المجتبى(عليه السلام).

























أئمة البقيع عليهم السلام
تسميته وولادته وعبادته والدليل على إمامته ومعاهدة الصلح وإستشهاده
المزيد
تسميته وولادته وصفاته وعبادته والدليل على إمامته ومدرسته وإستشهاده
المزيد
تسميته وولادته وصفاته وعبادته ومناظراته والدليل على إمامته وإستشهاده
المزيد
تسميته وولادته وصفاته وعبادته والدليل على إمامته ومدرسته وإستشهاده
المزيد
الصحابة في البقيع

سنستعرض هنا أهم الصحابة المدفونين في مقبرة البقيع الغرقد في المدينة المنورة

تاريخ و وصف البقيع

سنثبت هنا عرضاً تأريخياً لمقبرة البقيع الغرقد كما سنبين وصفها على مر التأريخ وعلى لسان الرحالة والمؤرخين

تاريخ مساجد و مزارات المدينة

هناك العديد من المساجد التأرخية والمزارات الشهيرة في المدينة المنورة وسنتناول هنا تلك البقاع المباركة

ردود افعال الفاجعة
سنستعرض هنا ردود أفعال الشعوب الإسلامية على فاجعة تهديم مزارات وعتبات أئمة البقيع عليهم السلام

المزيد